العثور على جثة طالبة فلسطينية في صحاري أثيوبيا

آية نعامنة.jpg

القدس المحتلة / المشرق نيوز

أكدت مصادر محلية، صباح اليوم الأجد، العثور على جثة الشابة آية نعامنة 22 عاما من بلدة عرابة بالداخل الفلسطيني المحتل بعد فقدان آثارها خلال رحلة تعليمية في أثيوبيا.

وأعلنت عائلة الطالبة نعامنة، أنه سيتم الإعلان عن موعد الجنازة حال وصول الجثمان الى البلاد.

وكانت قناة "ريشت كان" العبرية أشارت صباح اليوم، الى استئناف عملية البحث عن نعامنة في صحاري أثيوبيا.

وتوجه والد الفتاة وشخص آخر من عائلتها الى أثيوبيا هذا الصباح للمتابعة عن قرب عمليات البحث الجارية عن الفتاة.

وذكرت وزارة خارجية الاحتلال أمس، أن الطالبة "آية نعامنة" فقدت اثارها في صحراء دانكيل الاثيوبية خلال مشاركتها في رحلة على الأقدام مع مجموعة متنزهين ثم انفصلت عنهم ولم تصل إلى المكان المتفق عليه في نهاية الرحلة.

وأضافت خارجية الاحتلال في بيان لها، أنها وسفارة "إسرائيل" في اديس ابابا، قامت بإرسال فرق للبحث عن الشابة، لافتة إلى أنه يجري التواصل مع السلطات المحلية وممثلي الحكومة والجيش وطاقم الإنقاذ، من أجل المساعدة في عمليات البحث.