عقوبات أمريكية جديدة على شخصيات في الجهاد الإسلامي وحماس

الجهاد الاسلامي

غزة / المشرق نيوز

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، فرض عقوبات جديدة على شخصيات بارزة في حركتي الجهاد الإسلامي في فلسطين وحركة حماس، بزعم مكافحة الإرهاب.

جاء إعلان الخارجية الأمريكية بفرض عقوبات على شخصيات في الجهاد وحماس في إطار التحديثات لقوائمها في ذكرى هجمات 11 أيلول/ سبتمبر.

ومن بين من شملتهم العقوبات كلاً من : الدكتور محمد الهندي عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، والقائد العسكري في سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين بهاء أبو العطا "أبو سليم"، ونائب زعيم كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس مروان عيسى، وعدد من قيادات حزب الله.

وكانت الولايات المتحدة قد أدرجت من قبل، الأمين العام السابق لحركة الجهاد الإسلامي الدكتور رمضان شلح ، والأمين العام الحالي للحركة أ. زياد النخالة على القائمة.

ووقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم، أمرا تنفيذيا يحدث بموجبه العقوبات الرامية إلى ما يمسى بمكافحة الإرهاب ويعززها، وهو يعزز قدرة الولايات المتحدة على استهداف ما أسماهم "الإرهابيين" وحرمانهم من الدعم المالي والمادي واللوجستي في مختلف أنحاء العالم.

وتضمن الإجراءات التي تم اتخاذها اليوم حرمان المصنفين من الموارد اللازمة للتخطيط للهجمات وتنفيذها وسيتم بموجبها تجميد كافة ممتلكاتهم ومصالحهم في الممتلكات الخاضعة للسلطة القضائية الأمريكية ويحظر على المواطنين الأمريكيين إجراء أي عمليات معهم بشكل عام