الأربعاء , 22 فبراير 2017 - 25 جمادى الأولى 1438 هـ

الأمم المتحدة: مطلوب 547 مليون دولار لتوفير خدمات انسانية للفلسطينيين

الأمم المتحدة: مطلوب 547 مليون دولار لتوفير خدمات انسانية للفلسطينيين

القدس/المشرق نيوز/

أوردت صحيفة "هآرتس" اليوم الإثنين، ان الامم المتحدة تطالب دول العالم بالتبرع منذ الان لتمويل توفير الخدمات الطارئة والانسانية للفلسطينيين في المناطق (C) والقدس الشرقية، وتوفير الاستشارة القانونية والاجتماعية والنفسية للمتضررين مستقبلا، خاصة الاطفال.

يأتي ذلك على افتراض ان اسرائيل ستواصل في 2017 سياسة هدم البيوت والخيام والاكواخ وغرف المراحيض المتنقلة في هذه المناطق. ومن بين المبررات التي طرحتها الامم المتحدة لهذا الطلب كان الحاجة الى دعم صمود الفلسطينيين امام ضغوط السياسة الاسرائيلية.

يشار الى ان اسرائيل قامت في 2016 بهدم او مصادرة 1089 مبنى للفلسطينيين في الضفة الغربية والقدس الشرقية.

وفقد 1593 فلسطينيا بيوتهم بسبب هدمها، بادعاء بنائها بشكل غير قانوني. وسببت عمليات الهدم الضرر لمصادر معيشة 7101 فلسطيني.

وحسب تقرير مكتب الامم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في المناطق (OCHA)، فان هذا هو اعلى عدد من المباني التي هدمتها اسرائيل منذ بدأ المكتب بتوثيق عمليات الهدم في 2009.

وتطلب الامم المتحدة التبرع بمبلغ 547 مليون دولار لدعم من ستهدم بيوتهم. وتعتقد الامم المتحدة ان هذا المبلغ سيكون مطلوبا لتوفير مساعدات انسانية تسببها السياسة الاسرائيلية في قطاع غزة والضفة الغربية.

وسيخصص 70% من هذا المبلغ للفلسطينيين في قطاع غزة. وسيتم تكريس 52% من المبلغ الكلي لوكالة الأونروا.

وحسب معطيات الامم المتحدة هناك حوالي 1.8 مليون فلسطيني (حوالي 37% من بين 4.8 مليون فلسطيني في القطاع والضفة والقدس) يحتاجون الى الدفاع القانوني والمادي وغيرها بسبب سياسة اسرائيل واعمالها.

ويعاني 1.6 مليون نسمة من بينهم من نقصان الامن الغذائي من المتوسط وحتى الخطير. وفي غزة لا يزال حوالي 50 الف شخص حتى الان بدون مأوى نتيجة عدوان صيف 2014.

وفي الضفة حوالي 8000 فلسطيني يواجهون خطر الاقتلاع من بيوتهم. كما ان هناك عشرات الالاف ممن يحتاجون الى المساعدات بسبب عدم حصولهم على الخدمات الحيوية كالصحة والماء والتعليم.

وقالت الامم المتحدة انها تحتاج الى هذا المبلغ من اجل تنفيذ 243 مشروع مساعدة ودعم تنفذها 95 منظمة، من بينها 47 منظمة فلسطينية غير حكومية، و35 منظمة دولية غير حكومية، و13 مؤسسة تابعة للأمم المتحدة.

أضف تعليقك