الجمعة , 28 أبريل 2017 - 01 شعبان 1438 هـ

الموت يغيب سواريز

الموت يغيب سواريز

وكالات/المشرق نيوز/

توفي الرئيس الاشتراكي البرتغالي الأسبق ماريو سواريز عن عمر يناهز 92 عاما.

ونقل سواريز إلى المستشفى في 13 ديسمبر الماضي، بسبب تدهور عام في وضعه الصحي وأُدخل قسم العناية المركزة في المستشفى.

و دخل الرئيس البرتغالي في 26 ديسمبر/كانون الأول في "غيبوبة عميقة".

وبعد تحسن عابر، عاد وضع الرئيس الأسبق الصحي وتدهور فجأة من جديد يوم السبت، بدون أن تكشف أسباب ذلك.

وسواريز الذي يعتبر "أبا الديمقراطية البرتغالية"، هو مؤسس الحزب الاشتراكي البرتغالي، وكان وزيرا للخارجية وشغل رئاسة الوزراء مرتين، قبل أن يتولى الرئاسة بين الأعوام 1986 و1996.

أضف تعليقك