الخميس , 27 أبريل 2017 - 30 رجب 1438 هـ

بسمة أمل تطلق حملة توفير المواصلات لمرضى السرطان داخل غزة

بسمة أمل تطلق حملة توفير المواصلات لمرضى السرطان داخل غزة

غزة/المشرق نيوز/

تُعتبر مؤسسة بسمة أمل لرعاية مرضى السرطان هي المؤسسة الوحيدة في قطاع غزة التي لديها برنامج مواصلات للمرضى بالمجان من معبر بيت حانون " إيرز " الى مستشفيات الداخل، ومما سهل ذلك على الكثير من المرضى الذين لا يستطيعون دفع الأجرة وتحمل عبء مواصلاتهم الى الداخل.

 بالإضافة الى أن هناك من المرضى لا يستطيع التحرك داخلياً من قطاع غزة الى معبر بيت حانون "ايرز" , ومن هذا المنطلق أطلقت مؤسسة بسمة أمل لأول مرة حملة توفير المواصلات الداخلية لتكون المؤسسة الأولى في فلسطين والتي تتحمل مسئولية مواصلات المرضى .

هذا وبدأت المؤسسة بنفسها لتوفير المواصلات من خلال باص المؤسسة، ولكن استمرار ونجاح هذا العمل يحتاج الى دعم ومشاركة المواطنين في هذه الحملة لما لها أثراً سعيداً على نفس المواطن,  حينما يشعر بأنه يخدم هذه الشريحة من المجتمع كل صباح بإيصالهم الى معبر "ايرز" بيت حانون لتلقي العلاج، ولكل مريض دعوة مستجابة قد تغير حاله الى الأفضل.

هذا وتقدم مؤسسة بسمة أمل خدمة برنامج المواصلات لمرضى السرطان والذي يبلغ اجمالي عددهم " 2500  " حيث يستفيد يوميا من البرنامج "40 مريض مع 40 مرافق" ، والذي يعد أهم برامج المؤسسة الذي يراعي الوضع المادي لدى المرضى ومحاولة التخفيف عنهم .

وجاءت فكرة الحملة من منطلق اكمال برنامج المواصلات ليكون الاستفادة منه داخل قطاع غزة  وخارجه اثناء السفر الى مستشفيات الداخل، وهذه الحملة تشجع المواطنين على فعل الخير والذي له أثر كبير على حياة كل مواطن يخدم هذه الشريحة وينمي حب عمل الخير في نفسه وفي عائلته .

كما وأكد منسق عام مؤسسة بسمة أمل سامي الجوجو على مسئولية المؤسسة تجاه مرضى السرطان والسعي من أجل تخفيف المعاناة عنهم بشكل كامل، مشيراً الى أن هذه الشريحة من المجتمع لها الوضع الخاص من كافة النواحي الصحية والنفسية والاجتماعية، بالإضافة الى الوضع المادي لديها وأن مثل هذا المرض يحتاج الى سفر الى الخارج مما يزيد العبء على المريض من ناحية المواصلات،  ولا شك أن هذا الأمر يثقل كاهل المؤسسة المالي من أجل التخفيف عن أبنائها المرضى .

ويضيف قائلاً: " هذه الحملة مميزة جداً، حيث تدفع المواطنين الى عمل الخير ممن هم يستطيع تقديم خدمة المواصلات للمرضى ونبدأ بأنفسنا من خلال باص المؤسسة، ولكن ذلك لا يكفي لإيصال العدد الكامل من المرضى الى معبر" ايرز" بيت حانون " .

كما والجميع يعلم بأن مرضى السرطان موزعين في كافة أنحاء قطاع غزة ومثل هذه الحملة تشمل جميع محافظات القطاع أي تسمح للجميع بالمشاركة بالحملة والاستفادة من الأجر الانساني الذي يكتبه الله له، فحينما يخفف العبء عن هؤلاء المرضى يسعد الله قلبه ويسعد عائلته معه .

أضف تعليقك